دم الشهيد إذا سقط
   

دم الشهيد إذا سقط






الشيخ الشهيد راغب حرب رحمه الله
عباد الله، أوصيكم وأوصي نفسي بتقوى الله، فإنّ راية الحسين عليه السلام مشفعة مرفوعة، يحمِلها الصالحون والمتقون من عباد الله، فالمتّقون هم الفئة المؤهّلة باستمرار لأن تكون الشاهدة الشهيدة على الناس، وعلى الأمم، وعلى الدنيا.



* رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الشهيد الأول
لقد جعل الله سبحانه وتعالى هذه الأمة أمةً وسطاً -كما عبّر في الكتاب الكريم- لتكون شهيدة على الناس، أي نموذجاً حضاريّاً متقدمّاً، تنطلق إليه الأمم، فتتعلّم منه، وتمشي على نهجه، ليكون هذا الإسلام بهذه الطريقة نوراً وهدىً للعالمين. وقد جعل الله سبحانه وتعالى فيها أيضاً رجالاً ونساءً شهداء، فبعضنا شهيد على بعض، ورسول الله صلى الله عليه وآله وسلم هو قمّة الشهادة علينا، وعلى الناس. وقد جعلنا الله الأمة الشهيدة، وجعل من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الشهيد الأول، ومن بعده أهل العصمة الذين أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيراً (1).

ثمَّ يأتي المتّقون في المرتبة الثالثة من مراتب الشهادة، وهم يتدرّجون في مراتب متعددة فيما بينهم، فبعضهم يصل به أمر التقوى إلى درجة قريبة ولصيقة بالعصمة، وبعضهم يكون في أوّل درجات هذه المرتبة العالية، ولكن أول درجاتها ميمونة ومباركة أيضاً.

فاجتهدوا -عباد الله- لتكونوا شهداء، في خطِّ الشهادة مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم. اجهدوا بغية أن تكونوا أتقياءً، فإن كنتم أتقياء، كنتم مع الحسين حقيقةٍ وفعلاً وأجراً. ونحن في ثقافتنا الإسلامية نقتدي بما علّمنا إيَّاه أمير المؤمنين عليه السلام عندما قال لأحدهم بعد أن فرغ من إحدى حروبه، وكان هذا قد سأله حصَّةً من العطاء لأخيه: "أَهَوَى أَخِيكَ مَعَنَا؟ فَقَالَ: نَعَمْ، قَالَ: فَقَدْ شَهِدَنَا، ولَقَدْ شَهِدَنَا فِي عَسْكَرِنَا هَذَا أَقْوَامٌ فِي أَصْلَابِ الرِّجَالِ، وأَرْحَامِ النِّسَاءِ، سَيَرْعَفُ بِهِمُ الزَّمَانُ ويَقْوَى بِهِمُ الإِيمَانُ"(2).

* دمهُ لا يجف
تشير ثقافتنا الإسلامية إلى أنَّ الزمن يُختصر في عين المؤمن؛ لأنَّه ينظر بعين الله كما جاء في الحديث، فمن زمان إبراهيم عليه السلام وحتى الآن، تتواصل الأجيال، ولا يستطيع المكان ولا الزمان أن يقفا حائلاً في وجه تواصل المؤمنين والمتقين.

إذاً، لا يستغربنّ أحدٌ إن دُعِيَ لأن يكون من أنصار الحسين عليه السلام، فالحسين عليه السلام شهيدٌ، ودم الشهيد إذا سقط فبيد الله يسقط، وإذا سقط بيد الله، فإنَّه ينمو ويزكو، ولا يمكن أن يجف!

إنَّ الدم الذي يسقط إلى الأرض يجف، ويتحول إلى جزء من التراب، ومن الأرض، وأمَّا الدم الذي يسقط في يد الله، فهو لا يجف، بل يصبح شاهد صدق.

نحن نعرف أيضاً أن كل شيء يسقط في يد الله يربو وينمو، فالكلمة الطيبة تصَّعَّد إلى الله، فتكون كما قال القرآن الكريم: ﴿أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ الله مَثَلاً كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ﴾ (إبراهيم: 24)، فأصلها ثابت، لا تزول، وفرعها في السماء، تتطاول على الأحقاب والسنين. وحتَّى المال الذي يسقط في يد الله تبارك وتعالى يربو وينمو، وقد شبَّهه الله بالحبّة التي تنبت سبع سنابل ﴿كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ﴾ (البقرة: 261)، وفي موضع آخر بالحبّة التي سقطت على ربوة، فأصابها وابل، أي: مطر شديد، فإن لم يصبها وابل، فطلّ، أي: مطر خفيف، ومع هذا، تؤتي أُكُلَها ﴿كَمَثَلِ جَنَّةٍ بِرَبْوَةٍ أَصَابَهَا وَابِلٌ فَآتَتْ أُكُلَهَا ضِعْفَيْنِ فَإِن لَّمْ يُصِبْهَا وَابِلٌ فَطَلٌّ﴾ (البقرة: 265).

* سقط بيد الله
الحبّة إذا سقط عليها المطر الشديد تنمو وتُؤتي أُكلها ضعفين كما يذكر القرآن الكريم، وإذا سقط المال بيد الله، فإنَّه يربو ويزكو وينمو، فكيف هي الحال مع الدم إذا سقط بيد الله عزّ وجلّ؟

يتحدّث أحد الأئمة عليهم السلام عن حال الحسين عليه السلام عندما ذُبح ولده الرضيع، فيقول: وضع الحسين عليه السلام يده تحت منحر الطفل حتى امتلأت دماً، فخضَّب بها وجهه الشريف ولحيته، وقال: "هكذا ألقى الله، وأنا مخضَّبٌ بدمي"، ثمّ أخذ قبضة أخرى من دم الطفل، ورمى بها إلى السماء قائلاً: "اللهم إن كان هذا يرضيك، فخُذ حتّى ترضى، اللهم لا يكن عليك أهون من فصيل ناقة صالح". يقول الإمام الباقر عليه السلام: "والله، ما سقط من ذلك الدم قطرة واحدة إلى الأرض"(3)؛ وهذا كناية عن تقبُّل الله لهذا الدم. فإنَّ المسألة أبعد من علاقة الجاذبية بالجسم وانجذابه إلى الأرض، فالمسألة هي أن الله تقبَّل، وقد سقط الدم كلّه في يده، فلما سقط الدم في يد الله، أمطر به الدنيا جيلاً بعد جيل.

* يهطل مع كل قطرة مطر
يُعبّر أحد المؤرخين عن مرحلة ما بعد مقتل الحسين عليه السلام، فيقول: "لقد كان دم الحسين عليه السلام تحت كل حجر ومدر"؛ وهذه كلمة تشير إلى انتشار هذا الدم واتّساعه ونموّه.

أصبح هذا الدم شريكاً في دماء المؤمنين في كل جيل، يحرك انفعالاتهم، فيقفون في وجه الظلم والباطل والكفر، من دون أن يفكروا طويلاً في موقفهم ونتائجه، فعندما سقط في يد الله، كبُر وازدهر بالأتقياء والتقيَّات عبر التاريخ، وإذا بزينب عليها السلام تصبح صورةً نموذجيةً كبرى للعديد من نسائنا المؤمنات. ولقد كانت صورة بنت الهدى في عصرنا صورةً متصلةً بصورتها إلى حدٍّ بعيد جدّاً، وكان الحسين عليه السلام في دهرنا وأيامنا متجسّداً في حفيده الكريم العظيم، عبد الله الخميني قدس سره.

انتقل هذا الدم في أجساد الأتقياء وقلوبهم، وهو يهطل مع كل قطرة مطر، فنحن نذكر الحسين عليه السلام مع كل صلاة، ومع كل شربة ماء نبرّد بها غليلنا، ومع كل لحظة من لحظات القمْعِ والقهر، فنتخذ من سيرته دروساً نلقّنها لأبنائنا على الدوام.

يجب أن نُعدّ أنفسنا بالتقوى من أجل أن نتواصل مع الحسين عليه السلام، وأن ندخل بابه الواسع، ونركب سفينته التي تسير بالناس إلى النجاة، فبالتقوى يمكننا أن نربح الدرجات العليا في الدنيا والآخرة.

ألا ترون أن الله وعد المتقين جزيل الثواب، وقبول العمل، وواسع الرزق، وبأن لا يصيبهم الغمّ ولا الحزن ولا الخوف؟! ألا ترون أنّ الله وعد المتقين الفرج، فقال: ﴿وَمَنْ يَتَّقِ الله يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجاً * وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى الله فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ الله بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ الله لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْراً﴾ (الطلاق: 2-3)؟!

ألا ترون أن الله يحدثنا عن مواقف الناس في يوم الدين، فيقول: ﴿وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ وَالأرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ﴾ (آل عمران: 133)، ويقول في موضع آخر: ﴿وَأُزْلِفَتِ الْجَنَّةُ لِلْمُتَّقِينَ﴾ (الشعراء: 90)؟!

إن التقوى هي التي تمكّننا من أن نحصل على جميع هذه المراتب، وتمكّننا من أن نحمل بطاقة انتساب إلى الثورة الحسينية، فنستمرّ بها، وتستمرّ بنا، حتّى تصل إلى الأجيال القادمة بالقلب واليد واللسان، فلماذا لا تكون التقوى هدفاً نسعى إليه؟! ولماذا لا تكون هدية نتهاداها؟ ولماذا لا تكون شيئاً نبحث عنه بأصابعنا، وهي من أيسر الأمور التي وجّه الله عباده إليها؟

لقد جعل الله لكل شيء شروطاً، فجعل للرزق والنصر والنجاح شروطاً، يأتي على رأسها الصبر، والعديد من الناس لا يتحمّلونه، ولكنَّ أقل الشروط التي جاءتنا هي التقوى. إذا طلب الصادق التقيّ من الله شيئاً سمع دعاءه، ولا يسمع دعاء الكاذبين، إذْ كيف يصدّق حديثهم؟

* سرّ الاستجابة
إذا قرع الصّادق باب الله، فتح له، وإذا دعاه، استجاب له، وربَّما يقول بعض الناس: هل من المعقول أن يكون الصّدق هو سرّ استجابة الدعاء؟ نعم، إنَّ الله يسمع من كل صادق دعاءه، وإذا ما أجّل الاستجابة، فلمصلحة: "ولعل الذي أبطأ عني هو خيرٌ لي لعلمك بعاقبة الأمور"(4). قد ندعو الله في حالات كثيرة بما ليس فيه مصلحة لنا. وقد دعا أهل بدر الله تبارك وتعالى يوم وعدهم إحدى الطائفتين أنّها تكون لهم النصرة عليها: طائفة مؤلّفة من ألف مقاتل، وهي قوّة مكة، وطائفة أخرى عبارة عن ثلاثين شخصاً يسيرون في قافلةٍ تجاريَّة، وقد تمنّى الجميع مواجهة القلَّة، إذ يقول الله تبارك وتعالى في ذلك: ﴿وَإِذْ يَعِدُكُمُ الله إِحْدَى الطَّائِفَتَيْنِ أَنَّهَا لَكُمْ وَتَوَدُّونَ أَنَّ غَيْرَ ذَاتِ الشَّوْكَةِ تَكُونُ لَكُمْ وَيُرِيدُ الله أَنْ يُحِقَّ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَيَقْطَعَ دَابِرَ الْكَافِرِينَ﴾ (الأنفال: 7)، فلم يستجبِ الله تعالى لهم، وإنَّما نصرهم على الكفار، لأنَّ المصلحة الكامنة وراء ذلك أكبر من مصلحة استيلائهم على القافلة.

قد يؤجّل الله استجابة دعاء الصادق لمصلحته، ولكنَّه لا يمكن أن يوصد بابه عن الصادقين إذا فكروا.

عباد الله، ادخلوا باب التقوى بصدقٍ، فهو مفتوح، يدعو إليه رب العالمين الناس صباحاً ومساءً:﴿قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لاَ تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ الله إِنَّ الله يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ﴾ (الزمر: 53)، ?فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً * يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُمْ مِدْرَاراً * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَاراً﴾ (نوح: 10-12).

اللهم اغفر لنا ذنوبنا، وكفر عنّا سيئاتنا، واغفر للمؤمنين والمؤمنات، والمسلمين والمسلمات، وعجّل فرج قائدنا وإمامنا الحجة المنتظر، واجعلنا من أنصاره وأعوانه والمستشهدين بين يديه،﴿إِنَّ الله يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ﴾(النحل: 90).


1- ﴿إِنَّمَا يُرِيدُ الله لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا﴾ (الأحزاب: 33).
2- نهج البلاغة، خطبة 12.
3- مقاتل الطالبيين، أبو الفرج الأصفهاني، ص60.
4- إقبال الأعمال، ابن طاووس، ج1، ص136.

 
27 - 08 - 2016
القرآت : 4182
القسم : القسم الثقافي


التعليقات
كن أول من يعلق على الموضوع


نرجو منكم الالتزام بإطار الانتقاد الذي لا يجرح وعدم التجاوز فى الطرح , سواء بالاستهزاء المبطن , او التجاوز على حقوق الآخرين لاختلاف وجهات النظر
الأسم: الحقل مطلوب.
البريد الألكتروني: الحقل مطلوب.خطأ في صيغة البريد الألكتروني
التعليق :
 الحقل مطلوب.أقل عدد خمسةأحرف.تجاوز العدد المطلوب.
 

 

مواضيع أخرى.... 

يمضي الطالب الجامعي ما يقارب 20 سنة في التعلّم، ما بين المدرسة والثانوية والجامعة، وأحيانًا تطول أكثر من ذلك بكثير. لكن التحدي الأبرز هو أن يستطيع بعد هذه السنين المديدة أن ينتج علمًا لا أن يحفظ العلم فقط.

2018-06-30 09:08:09


مفاضلة الحكام الصهاينة: ضياع القيم بين اللاأخلاقي والاجرامي

ابدى ستة رؤساء سابقين لجهاز لموساد الصهيوني قلقهم على مستقبل الكيان الصهيوني في ضوء السياسات المعتمدة لدى السلطات السياسية للكيان واجمعا ان شيئاً سيئاً حدث للقيادة وان نتنياهو تسلم السلطة وهي تعاني من أعراض مرضية، لكنه أوصلها إلى الحالة الخطيرة لمرض خبيث".

2018-06-30 09:03:39


 تلتقي برامج التثقيف الاسلامي عند محور مركزي يمثل الدورة الثقافية السنوية الأم التي تتفرع عنها وتتماهى معها كل برامج السنة والعمر. إنها دورة الأشهر الثلاثة رجب وشعبان وشهر رمضان.

2018-04-08 08:15:02


قد يخطر لبعضٍ، وفي الوهلة الأولى، وجود تناقض بين رؤيتي الإمام المتقدّمتَين. ومن هنا حاول بعض المحقّقين في آثار الإمام وتلامذته التركيز على محورية إحداهما واعتبار النظريّة الأخرى فرعاً للأولى

2018-02-11 07:39:00


الثورة والتحوّلات في الداخل والخارج
كانت الثورة بالدرجة الأولى تحوّلًا في المجتمع الإيراني، وبالدرجة الثانية في مجمل الأمّة الإسلاميّة. ومن ثمّ في المعادلات الكبيرة لعالم السياسة؛ إذ غيّرت جغرافيا القوّة في العالم، خصوصًا في بعض مناطق العالم.. كانت الثورة حدثا عظيما. واليوم، راحت هذه العظمة تبرز مؤشّراتها ودلائلها.

2018-02-11 07:19:23



لطالما تواردت الأسئلة في أذهاننا حول مسألة التشيّع، فهل أنّ كلّ من اعترف بالأئمّة أصبح شيعيّاً؟ وهل أنّ كلّ شيعيٍّ سينال الشفاعة يوم القيامة مهما كثُرت ذنوبه ومعاصيه، أم أنّ لهؤلاء صفاتٍ محدّدةً تميّزهم عمّن سواهم؟ والسؤال الأهمّ: هل كلّ الشيعة سيكونون جنوداً في جيش صاحب الزمان عجل الله تعالى فرجه الشريف عندما يظهر، أم أنّ للمناصرين أيضاً صفاتٍ خاصّة؟ ويبقى السؤال الأصعب الذي يجب أن يسأله كلّ منّا لنفسه: لو أنّني كنت في زمن الإمام الحسين عليه السلام هل كنت سأختار معسكره وأقاتل معه في وجه جيش كبير، أم أنّني سأكون ممّن كانت قلوبهم معه وسيوفهم عليه؟

2018-01-07 09:18:16



هو أبو وهب، بهلول بن عمرو الصيرفي الكوفيّ، وقيل: بهلول الصيرفيّ الكوفيّ، أبو وهيب. وقيل: اسمه البهلول، أو هو لقب له قبل إظهاره للجنون. ويدل عليه أنّ "بهلول" تُقرأ بالضمّ وجمعه "بهاليل" ومعناه السيّد الجامع لصفات الخير، والمرِح والضحّاك(1).

2018-01-07 09:08:58


يمكن لمن يقرأ فكر الإمام الخميني قدس سره المتعلق بالقدس وبالقضية الفلسطينية عموماً ان يقرأ من خلاله الاسس والبنى الفكرية السياسية للإمام الخميني قدس سره، هذه الاسس التي تعود في نهايتها إلى الاسلام المحمدي الاصيل المبني اساساً على قاعدة التوحيد الكبرى،

2018-01-07 08:59:45


تعريف:
هي أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين بعد مكة والمدينة ، مسرح النبوات وزهرة المدائن ، وموضع انظار البشر منذ اقدم العصور.

2018-01-07 08:56:37


إن المرحلة التي يمر بها الإسلام الآن تمثل أخطر المراحل التي مرت بحياة هذا الدين الكريم، حيث أصبح أعداؤه يصرحون علانية بعدائهم له في وسط بلاد الإسلام وبين المسلمين،

2018-01-07 08:53:22


قال رئيس "لجنة التعريف ونشر رسالتي قائد الثورة الاسلامية الى شباب الغرب" الدكتور حميد رضا مقدم فر، اليوم الاحد، ان رسالة الامام الخامنئي أفشلت محاولات الاسلاموفويا في الغرب تحت ذريعة ارهاب تنظيم "داعش".

2018-01-07 08:44:29


 

كتاب تعليم اللغة الفارسية 



كتاب تعليم اللغة الفارسية بصيغة فلاش


2017-09-20 11:27:13

فيديو
محاضرات نشاطات

آخر التعليقات

د. أميمة خفاجى

حقيقى جزاكم الله كل خير انا استاذ الهندسة الوراثية للكائنات البحرية واعى وافهم جيدا تلك المعلومات العلمية القيمة ..جزاكم الله كل خير مرة اخرى

حول دراسات حديثة في ذكاء الطبيعة: للنباتات حاسة للسمع وقدرة على التواصل

الناصر المكني

السلام عليكم انا أستاذ الإعلام والعلوم السياسية بالجامعة التونسية ومؤلف كتاب الإسلام والدستور. الناشر مجمع الاطرش للكتاب المختص. تونس 2014. ارجو منكم مدي باهم المراجع او الروابط او كتب في شكل pdf حول نظرية ولاية الفقيه التي تريد ان اخصص لها درسا لطلبي بالجامعة إما في درس النظريات السياسية او القانون الدستوري. علما وان المراجع تكاد تكون مفقودة في تونس. والسلام.

حول ولاية الفقيه في القرآن والسنة والدستور الإسلامي

عبدالله

السلام عليكم كيف احصل على كتاب رقم 2؟ وهل يمكن ارساله لي عبر البريد لاكتروني ؟؟ للعلم انا في البحرين لو ذهبت اليكم لي شرائه ارجو مساعه

حول كتاب تعليم اللغة الفارسية

مؤسسة النخب الأكاديمية

السلام عليكم أخوتنا الأعزاء لتنزيل الكتاب بصيغة بي دي أف انقر باليمين على (( الكتاب بصيغة PDF)) في أعلى الصفحة

أو الرابط التالي http://www.alnukhab.com/farsibook1_flip/farsibook1.pdf

وأختر حفظ باسم ثم اختر المكان المناسب لحفظ الملف ..

الكتاب متوفر للبيع لدى سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في بغداد حصراً ولكم الشكر

مؤسسة النخب الأكاديمية

حول كتاب تعليم اللغة الفارسية

بدر

ارجو إرسال نسخة من الكتاب على بريدى الاكترونى ولكم جزيل الشكر

حول كتاب تعليم اللغة الفارسية





الأخبار من المراقب العراقي




عدد الزائرين الآن 20