الدعوة للتفكير والتدبر في الإسلام
   

الدعوة للتفكير والتدبر في الإسلام






من اسس التعاليم القرآنية الدعوة للتفكير والتدبر، ومن نتائج التفكير في مخلوقات الله: التوصل لأسرار الوجود، فمثلا التفكير في أحوال وأعمال الإنسان، نفسه، لأجل أن يمارس وظائفه بصورة أفضل، التفكير في التاريخ،

والأجيال السابقة، لأجل التعرف على السنن والقوانين التي وضعها الله تعالى لحياة البشرية.
 
التفكير السلبي التفكير السطحي والعشوائي عملية متيسرة لكل واحد، ولكن لاينتج أي ثمرة، وأما التفكير الذي يعتمد على الدراسات العميقة، والتجارب، والمحاسبات الدقيقة، ولا أقل من الدراسة الدقيقة لأفكار أرباب الفكر ومنجزاتهم فهو أمر في غاية الصعوبة والتعقيد، ولكن معطياتها ثرة غزيرة، وتعتبر رصيداً كبيراً للروح البشرية.
 
والإسلام قد اعتبر التوحيد، القاعدة الرئيسية له، والتوحيد أسمى واعظم فكرة عرفها الذهن البشري، وهي تعتمد على تفكير دقيق وعميق، وقد رفض الإسلام التقليد والتبعية في أصول الدين، وبالخصوص في أصل الأصول وهو التوحيد، ودعا إلى التفكير والتحقيق في ذلك، إذن فلابد لمثل هذا الدين، أن يوجه إهتمامه كثيراً للتفكير والتدبر، والتحقيق والبحث، ويخص بهذه المسألة الكثير من الآيات الشريفة، وبالفعل فقد إلتزم بذلك.
 
والقرآن الكريم، لم يدع مسألة التفكير، مبهمة، مطلقة غائمة، فلم يقل بصورة مجملة، فكروا في أي موضوع شئتم، ففي آية (159) من سورة البقرة يحدد الموضوعات التي يلزم التحقيق والبحث حولها، ويحفز الناس إلى التفكير فيها ﴿إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ﴾. فكروا حول السماء والارض، ودوران الفلك، ومسيرة الليل والنهار، إبحثوا عن القوانين الحاكمة في الأجرام والكواكب، تعرفوا على الأرض، وطبقاتها وآثارها، والعوامل التي تؤدي إلى تغيير وضع الأرض بالنسبة للشمس، بصورة شاملة، خلال (24) ساعة، حيث تكون سبباً لحدوث الليل والنهار، إبحثوا حول هذه الحوادث بعمق، إدرسوا علم الفلك، والعلوم التي تبحث حول الأرض ومكوناتها ﴿وَالْفُلْكِ الَّتِي تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِمَا يَنفَعُ النَّاسَ﴾ وهذه السفن التي تجري في البحر، وتطوي المسافات، وتخوض الأمواج المتلاطمة، وتثري علم الإنسان وتجاربه، تزودوا من هذه النعم الغنية، البحر، والسفن التي تجري فيه دون أن تغرق، والفوائد التي يتوصل اليها الإنسان من خلال الإبحار، كل ذلك تم وفق محاسبات وقوانين معينة، لايتوصل الإنسان إليها إلا من خلال التفكير والدراسة العميقة حولها.
 
﴿وَمَا أَنزَلَ اللّهُ مِنَ السَّمَاء مِن مَّاء فَأَحْيَا بِهِ الأرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا﴾ المطر الذي يهطل من السماء للأرض، ومن خلال ذلك يحيي الله الأرض الميتة، وهناك الألوف من الأسرار والحقائق، مخبوءة في هذه العملية، لايتوصل اليها إلا الإنسان المفكر والباحث، الذي يبذل أقصى جهوده الفكرية، في هذا المجال، ليتعرف على الأسرار والحقائق، يتعرف على الجو وكائناته، ويتعرف على خواص المطر والنباتات.
 
﴿وَتَصْرِيفِ الرِّيَاحِ وَالسَّحَابِ الْمُسَخِّرِ بَيْنَ السَّمَاء وَالأَرْضِ﴾ حركة الرياح وهبوبها، الغيوم المسخرة بين السماء والأرض في حركة دائبة، في كل هذه آيات ودلالات على حكمة الله وجميل صنعه، ولكن ليس لكل أحد، بل لمن يفكر ويبحث في ذلك.
 
إذا ألف شخص، تجهله، كتاباً، وبعد ذلك كتب إليك رسالة، يخبرك فيها إذا أردت أن تتعرف عليَّ تماماً، عليك بقراءة الكتاب الذي ألفته، ويؤكد على قراءة بعض الأبواب والفصول التي يحددها في رسالته فمن الواضح أنه يلزم قراءة تلك الفصول بدقة وعمق مع الرجوع لإستاذ يفسر لك ما غمض عليك، إذا اقتضى الأمر ذلك، او لكتاب لغوي، والتعرف على لغة الكتاب، والحروف التي كتب بها ذلك الكتاب فمن خلال هذه القراءة الواعية، سوف تتعرف على مؤلفه الذي لم تشاهده، ومن الواضح، أنه لايمكنك التعرف على المؤلف برؤية غلافه فحسب.
 
إن القراءة العابرة والسطحية، حول عوالم الوجود، والتي تتميز بالتحقيق، والبحث العلمي العميق حولها، كتلك التي يمارسها العلماء في مختلف العلوم، علماء الهيئة والفلك، علماء الأرض، علماء الحياة، علماء النفس، وغيرهم، إن هذه القراءة العابرة تشابه تماماً، قراءة لغلاف الكتاب فحسب، فهي لاتجدي شيئاً، ولا يفهم الانسان منها شيئاً، على العكس من القراءة والدراسة العلمية، والبحوث العميقة، والتفكر في قضية، يعني التحقيق والتفحص، في المعلومات المتواجدة في ذهن الانسان، والتفكير يعني حركة الفكر في المعلومات التي وجدت في الذهن مسبقاً، فالتفكير كالسباحة، التي تتلاعب بالإنسان، هنا وهناك، فلابد أن تتوافر معلومات مسبقة، ليتمكن الإنسان من التفكير فيها، ولابد من وجود ماء، ليتمكن الإنسان من السباحة فيه.
 
الإنسان الذي تعرف على زهرة، بأن تعرف على جذرها، وساقها، وأوراقها، وكيف تتغذى، وتتنفس، وتنمو، وتتفتح، وتثمر، مثل هذا الإنسان، العالم بهذه الأمور، يمكنه التفكير في هذه الزهرة، وبالقدرة والعلم والحكمة والتدبير والتقدير المحكم في تلك الزهرة، اما ذلك الذي لايعرف من الزهرة إلا شكلها وحجمها فحسب، ولم يعرف الأسرار المخبوءة في أعماقها، لايتمكن من التفكير حولها، ومدى علاقتها بالتقدير والتدبير الحاكم في الكون.

إن رصيد الفكر هو العلم، ويقولون بأن الأمر بالشيء أمر بمقدمته، وبما أنه لايمكن التفكير بدون وجود العلم والمعلومات، إذن فالأمر بالتفكير يعني الأمر بالرصيد الذي يسنده، أي الأمر بإكتساب المعلومات الصحيحة والمثمرة، حول المخلوقات، ونستهدف من ذلك كله، القول بأن القرآن الكريم، لم يحث الانسان على التفكير فحسب، بل إنه حدد موضوعات التفكير، في هذه الآية الشريفة، وغيرها من الآيات التي يحفل بها القرآن الكريم.


* العلامة الشهيد مرتضى مطهري - التفكير في التصوّر القرآني 

 

 

 
07 - 01 - 2018
القرآت : 835
القسم : معلومات دينية


التعليقات
كن أول من يعلق على الموضوع


نرجو منكم الالتزام بإطار الانتقاد الذي لا يجرح وعدم التجاوز فى الطرح , سواء بالاستهزاء المبطن , او التجاوز على حقوق الآخرين لاختلاف وجهات النظر
الأسم: الحقل مطلوب.
البريد الألكتروني: الحقل مطلوب.خطأ في صيغة البريد الألكتروني
التعليق :
 الحقل مطلوب.أقل عدد خمسةأحرف.تجاوز العدد المطلوب.
 

 

مواضيع أخرى.... 

الإمام والتحرك السياسي: 
لقد كابد المسلمون عموماً، والعلويون وشيعة آل البيت الويلات جراء الحكم العباسي المتغطرس، فقد قاسوا ظلم المنصور طيلة (22) عاماً1، تحمّلوا خلالها الاضطهاد والعناء، وبعد موته خلفه ابنه محمد المعروف بالمهدي، وكانت سيرته في بداية الأمر حسنة، حيث أطلق سراح العلويين من السجون، ووزع الأموال على الناس حتى ساد الرفاه الاقتصادي في أرجاء الدولة العباسية2.

2018-04-08 08:12:23


إمامة "الكاظم" (ع): مواجهة منظمة وجهاد مرير وطويل (1)

لقد كانت حياة موسى بن جعفر عليه السلام المليئة بالأحداث؛ حياةً مليئةً بالمفاجآت والحماسة. نحن اليوم ننظر فنظن أنّ موسى بن جعفر عليه السلام هو مجرّد شخص مظلوم، يعيش حياةً هادئةً ومرفّهة في المدينة، فيأتي عمّال الخليفة إليه ويأخذونه إلى بغداد أو إلى الكوفة أو إلى البصرة، لحبسه وتسميمه فيما بعد، فيستشهد وتنتهي الأمور.

2018-04-08 08:08:57


شخصية الإمام الكاظم عليه السلام:
ولد أبو الحسن موسى عليه السلام في الأبواء بين مكة والمدينة في يوم الأحد السابع من شهر صفر سنة 128هـ([1])، وقيل: (129هـ)([2])، أبوه الإمام الصادق رئيس المذهب، ومعجزة الإسلام، ومفخرة الإنسانية على مرّ العصور وعبر الأجيال، وأمه حميدة التي طلب الإمام الباقر عليه السلام من عُكاشة الأسدي أن يشتريها من نخّاس كان قد عيّنه له، وعين وقت مجيئه، فلما جاءه بها، سألها الباقر عليه السلام عن اسمها، فقالت: حميدة، فقال: حميدة في الدنيا محمودة في الآخرة. وقال الإمام الصادق عليه السلام في وصفها: حميدة مصفاة من الأدناس كسبيكة الذهب، ما زالت الملائكة تحرسها حتى أُدّيت إليّ، كرامة من الله لي، والحجة من بعدي([3]).

2018-04-08 07:59:54




لطالما رفعنا الأيدي بالدعاء لنكون من أنصار الإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف، وطالما ردّدنا في دعاء العهد "اللّهمّ اجعلني من أنصاره"، وفي زيارة آل ياسين: "ونصرتي لكم معدّة"، وفي زيارة الحجّة عجل الله تعالى فرجه الشريف يوم الجمعة: "واجعلني من أنصاره"...

2018-01-07 09:02:43


من اسس التعاليم القرآنية الدعوة للتفكير والتدبر، ومن نتائج التفكير في مخلوقات الله: التوصل لأسرار الوجود، فمثلا التفكير في أحوال وأعمال الإنسان، نفسه، لأجل أن يمارس وظائفه بصورة أفضل، التفكير في التاريخ،

2018-01-07 08:50:26


لما كان الثقل الثاني من الدين الاسلامي بعد القرآن الكريم هم أهل البيت(عليهم السلام)، وأصلهم البارز ومبدأهم الاول وعمود نورهم المقوّم هو الرسول محمد(صلى الله عليه وآله وسلم)،

2018-01-07 08:46:45


إنّ تحديد المحلَّل والمحرَّم من الموسيقى، هو بين أخذٍ وردٍّ. وتحتاج المسألة إلى لجان متخصّصة أمينة حاذقة لتسهيل الأمر على الناس. وهذه المقالة تسلّط الضوء على ما ورد في بعض استفتاءات السيّد القائد دام ظله الخاصّة بالموسيقى.

2017-11-20 08:36:26


يذكر أهل الأخلاق أن هجرة الإنسان المؤمن لا ينبغي أن تقتصر على الهجرة الخارجية الصورية، بل يلزم أن تتعداها إلى الهجرة المعنوية، التي هي الهجرة الحقيقية والمؤثرة والتي تعتبر الغاية من وجود الإنسان في هذه الدنيا.

2017-11-20 08:32:15


يستدعي الحديثُ عن الطلاق الحديثَ عن الزواج ولو كمدخل يفضي بنا إلى الموضوع الأساس وهو البحث حول الطلاق ومبرّرات تشريعه في الإسلام. ولأنّ بعض حالات الزواج لا تتكلّل بالنجاح دوماً، فقد وضعت الشريعة مجموعة من التدابير تنظِّم حالات الاختلاف بين الزوجين

2017-10-25 08:36:39



كثُر في الأزمنة المتأخّرة، ولا سيّما المعاصرة منها، اعتماد وسائل معيّنة لكَشْف الغيب والإخبار عنه، من قبيل قراءة الفنجان، ضرب الرمل والمَندل، قراءة الكفّ، وفتح المصحف على نيّة أحد ما؛ لمعرفة ما يخبّىء له الغيب، وغير ذلك من طرق ووسائل يتّبعها أُناس نصّبوا أنفسهم عارفين بهذا الغيب على تفاوت في درجات ادّعاءاتهم...

2017-10-25 08:23:41


في هذه الأسطر القليلة نريد الإجابة عن سؤال كثيراً ما يطرح نفسه بين الشباب، وهو مأخوذ من دسائس الماديين لا سيما الماركسيين في الأوساط الإِسلامية.

2017-10-14 10:10:29


 

كتاب تعليم اللغة الفارسية 



كتاب تعليم اللغة الفارسية بصيغة فلاش


2017-09-20 11:27:13

فيديو
محاضرات نشاطات

آخر التعليقات

مؤسسة النخب الأكاديمية

السلام عليكم أخوتنا الأعزاء لتنزيل الكتاب بصيغة بي دي أف انقر باليمين على (( الكتاب بصيغة PDF)) في أعلى الصفحة

أو الرابط التالي http://www.alnukhab.com/farsibook1_flip/farsibook1.pdf

وأختر حفظ باسم ثم اختر المكان المناسب لحفظ الملف ..

الكتاب متوفر للبيع لدى سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في بغداد حصراً ولكم الشكر

مؤسسة النخب الأكاديمية

حول كتاب تعليم اللغة الفارسية

بدر

ارجو إرسال نسخة من الكتاب على بريدى الاكترونى ولكم جزيل الشكر

حول كتاب تعليم اللغة الفارسية

بدر

الأخ /الأخت المسؤولة … حاولت داونلود الكتاب المذكور دون جدوى ، ارجو ان مساعدتي فى الحصول عليه ، بإرساله لى على بريدى الاكتروني ولكم جزيل الشكر … تحياتي د.نافع بدر

حول كتاب تعليم اللغة الفارسية

امل

السلام عليكم زرت العراق وبحثت في كربلاء وبغداد عن الكتاب ولم احصل عليه اين يمكنني الحصول عليه ولكم جزيل الشكر

حول كتاب تعليم اللغة الفارسية

دموع الزهراء جاسم

سلام عليكم ورحمة الله اني احب اللغه الفرسيه ... وريد اتعلمه ... وريد الكتاب ... لكن رابط الفلاش لا يعمل على من الممكن ارفاقه كملف pdf يكون اسهل واسرع للاستخدام شكرا جزيلا مع تحياتي الكم ... اود الحصول على الكتاب

حول كتاب تعليم اللغة الفارسية





الأخبار من المراقب العراقي




عدد الزائرين الآن 29